هل البيتكوين مجرد فقاعة ؟

هل عملة البيتكوين فقاعة؟

هل البيتكوين مجرد فقاعة ؟

منذ الأيام الأولى لنشأة البيتكوين، لطالما سأل المشككون السؤال التالي:

هل البيتكوين فقاعة؟

لقد أثار مفهوم “فقاعة بيتكوين” اهتمام الناس لسنوات عديدة كان هناك الكثير من التصريحات والإدعاءات بأن “انفجار فقاعة بيتكوين” حدث في مناسبات مختلفة على مدار الوقت ولكن لا تزال العملة المشفرة على قيد الحياة وبصحة جيدة.

في هذا المقال سنتعرف على إجابة هذا السؤال.

ماذا تعني الفقاعة؟

من الناحية المالية، فإن “الفقاعة” هي حالة يظل فيها الأصل غير صالح لفترة أطول، ثم ينفجر ويصعد سعره إلى السطح.

يحدث “الانفجار” الذي تمت الإشارة إليه عندما ينخفض ​​سعر هذا الأصل بالسرعة التي ارتفع بها.

يجب أن يكون السقوط محددا للغاية.

إذا تمكن الأصل في هذه الحالة نتحدث عن البيتكوين من الارتفاع مرة أخرى، فهذا معناه أنه لم يكن “انفجار الفقاعة”.

كيف يمكنك معرفة ما إذا كان انفجارا أو إنذارا خاطئا أثناء حدوث السقوط.

إذا كنت خبير في البيتكوين وتتابع العملة منذ إنشائها، فقد تكون قادرا على معرفة شيء أو اثنين حول مستقبلها.

ومع ذلك عندما يتعلق الأمر بالعملات المشفرة، فإن لديهم سمة مهمة للغاية فهي لا يمكن التنبؤ بها على الإطلاق ومتقلبة للغاية في نفس الوقت.

لماذا يعتقد الناس أن فقاعة بيتكوين قد انفجرت:

فقاعة البيتكوين:

يميل الناس إلى تحديد الفقاعات المالية بعدة طرق مختلفة، في البداية، كان سعر الأصل منخفضا جدا ولا يُشار إليه.

يتقلب قليلا ولكن في انخفاض مستمر معظم الوقت.

هذا هو المكان الذي لا يولي فيه الأشخاص اهتماما كبيرا لهذا الأصل الفتي والذي لا يزال لم يشارك في أي مواقف أو أحداث ملحوظة تستحق الملاحظة.

عند نقطة معينة، يبدأ الأصل في اكتساب الزخم الإعلامي على اثر ارتفاع السعر.

الشيء الذي يميز هذا النمو عن أي نمو للأصول العادية الأخرى هو الكثافة، حيث يرتفع السعر مع زيادة الكثافة والسرعة.

يحدث هذا لأنه بينما يرى الناس أن الأصل واعد، إلا أنهم يريدون أيضا الاستثمار فيه وتحقيق ربح سريع.

فكلما بدأ الناس في الانضمام إليه، يكون تضخم السعر أسرع تماما مثل الفقاعة.

المرحلة الأخيرة هي الانهيار مثلما يرتفع السعر دون أي سبب ظاهر، يبدأ في الإنخفاض.

هذا هو المكان الذي يبدأ فيه الناس بيع الذعر لجميع أصولهم، خوفا من أن السعر سوف ينهار أكثر وسيخسرون المال.

تصبح هذه دورة لا تنتهي أبدا حتى ينهار سعر الأصل تماما أو بعبارة أخرى، تنفجر الفقاعة.

في الواقع هذا هو مخطط أسعار البيتكوين، من لحظة نشأته وحتى يومنا هذا.

غالبا ما تكون هذه إحدى الحجج المرئية الرئيسية التي يستخدمها مؤيدو البيتكوين عند محاولة دحض الادعاء بأن البيتكوين عبارة عن فقاعة.

عندما تنفجر هذه الفقاعة المالية، يصل السعر إلى الصفر بسرعة، ولا توجد عادة فرصة للتعافي.

عندما يتعلق الأمر بالبيتكوين، يمكننا أن نرى أن هذا ليس هو الحال معه.

لكن وعلى كل حال سنتناول في هذا المقال مؤيدي أن البيتكوين فقاعة، ثم نعرض موقف الذين يرون أن البيتكوين ليس فقاعة.

البيتكوين فقاعة:

المؤيدين:

الأشخاص الذين يجيبون على السؤال “هل البيتكوين فقاعة؟” بإجابة إيجابية لديهم بعض الحجج الكبيرة لدعم هذا الادعاء.

أولا وقبل كل شيء، يقولون إن عملات البيتكوين غير ملموسة وإنها عملة لا مركزية، مما يعني أنه لا توجد حكومة واحدة ستدعمها.

تتمتع العملات التقليدية بقدر معين من الاستقرار لأن لديها بنوك وحكومات ضخمة تدعمها.

بالإضافة إلى ذلك، يتم فرض عقوبات عليها وحتى تحفيزها كما يمكن دفع الضرائب بعملات ورقية واستخدامها في الأمور الرسمية الأخرى.

عندما يتعلق الأمر بالبيتكوين (ومعظم عملات التشفير الأخرى) فالأمر مختلف.

تميل الحكومات المختلفة إلى معاقبة البيتكوين بطرق مختلفة جدا لمجرد أنه ليس لديه مالك محدد ولا يوجد شخص أو مؤسسة تتحكم فيه.

حجة كبيرة أخرى هي أن البيتكوين ببساطة تم تضخيمه إلى حد كبير.

كانت هذه الظاهرة الأولى من نوعها وكان هناك عدد أقل بكثير من الناس الذين اشتروها لاستخدامها عند مقارنتها بعدد الأشخاص الذين أرادوا ببساطة التربح منها فاشتروها منخفضة وباعوها بثمن مرتفع.

نظرا لأن العملة المشفرة لا تتمتع بدعم قوي بما يكفي، فقد استمر السعر في التضخم من قبل أولئك الذين كانوا يبحثون ببساطة عن طرق لتحقيق ربح سريع.

بسبب تقلبات البيتكوين، قررت الحكومات في جميع أنحاء العالم فرض عقوبات عليها وفرض ضرائب على استخدامها، حيث ذهب البعض إلى حد حظر العملة المشفرة فعليا.

كان هذا أحد العوامل الرئيسية التي أدت إلى انهيار سعر البيتكوين الكبير.

ربما واحدة من أقوى الحجج التي تدعي أن عملة البيتكوين عبارة عن فقاعة هي أنها ببساطة عديمة الجدوى.

الآن، تمكنت بعض العملات المشفرة مثل اللايت كوين و IOTA و الايثيريوم من تجاوز البيتكوين في كل جانب ممكن تقريبا.

اللايت كوين أسرع أربع مرات من البيتكوين، و الايثيريوم هي شبكة فعلية تستخدم لإنشاء عملات مشفرة أخرى.

 المعارضون:

على الرغم من طرح السؤال “هل البتيكوين فقاعة؟” أصبح شائعا داخل مجتمعات الكريبتو المختلفة في جميع أنحاء العالم، فهناك الكثير من الأشخاص الذين ما زالوا يؤمنون بالعملة المشفرة ويسخرون من أي مزاعم بأنها فقاعة.

دعونا نحاول نحلل الحجج الرئيسية التي لدى الناس عند الإجابة “لا” على السؤال “هل البيتكوين فقاعة؟”.

في بداية الأمر على الرغم من تقلب سعر البيتكوين بشكل كبير، فإن هذا لا يعني أنه ليس لديه أي قيمة ثابتة.

يميل الناس إلى تقدير قيمة عملة البيتكوين للعديد من الأسباب المختلفة.

أصبحت العملة مثالا حقيقيا على العملة التي لا تتطلب أي سلطة مركزية أو حوكمة بينما تستمد قيمتها من الأشخاص الذين يستخدمونها.

هذا بدوره يقدم حلا لسبب أن عملة البيتكوين ليست فقاعة.

في حين أن بعض المستثمرين يصرون على أن البيتكوين قد وصل إلى نهايته، لا يواجه آخرون مشكلة في الاستثمار في شيء يعتبر متقلبا.

يرى الكثير من الناس أن البيتكوين بمثابة بوابة مالية

وضع بعض المستثمرين أموالا في البيتكوين نظرا لأنه متقلب ويأملون ويتوقعون أن يرتفع سعر العملة في المستقبل القريب (أو البعيد).

بالإضافة إلى ذلك، عندما نتحدث عن سبب كون البيتكوين ليس فقاعة، تجدر الإشارة إلى أن العملة قد تحتوي على أربعة أو خمسة “انفجارات” طوال حياتها.

لطالما طرح الناس السؤال “هل تعتبر عملة البيتكوين فقاعة؟” لأطول وقت الآن وقد ارتفعت العملة المشفرة دائما من تحت الرماد.

هناك شيء واحد يبدو مؤكدا تقريبا

إذا كانت البيتكوين فقاعة، فلماذا لم تنفجر بعد.

بل العكس توقف سعر العملة عن الهبوط وهو الآن يرتفع ببطء ولكن بثبات.

الأحداث العالمية المختلفة تملي تقلبات أسعار البيتكوين

في حين أن بعض الحكومات تحظر العملات المشفرة، والبعض الآخر يحتضنها.

كل يوم هناك عدد لا يحصى من الأخبار المحيطة بالأحداث المختلفة المتعلقة بالعملات المشفرة.

بعض هذه التقارير الإخبارية إيجابية وبعضها الآخر ليس كذلك.

ولكن الأمر المؤكد هو أن كل هذه الأحداث تؤثر على سعر البيتكوين بطريقة أو بأخرى، وعلى الرغم من أن العملة لها استخدام حقيقي، فإن الناس يستخدمونها.

في الختام:

إذا كنت تسأل أشخاص مختلفين “هل البيتكوين فقاعة؟”، فربما تحصل دائما على إجابات مختلفة.

إذا كانت عملة البيتكوين عبارة عن فقاعة، لكنها لا تزال على قيد الحياة، فمتى تنفجر؟

الجواب بسيط جدا – بمجرد أن يتوقف البيتكوين من أن يكون مفيدا لعامة الناس.

كان هذا المقال محاولة لتقريب فهم كيفية نظر الناس لعملة البيتكوين بين من يرى أنها فقاعة على وشك الإنفجار وبين من يرى أنها هنا لتبقى.

اقرأ أيضا:

شركات و مواقع تقبل الدفع بالبيتكوين

كيفية تعدين البيتكوين Bitcoin

شارك