كيف يمكن تعدين عملة لايتكوين LTC؟

كيف يمكن تعدين عملة لايتكوين LTC؟

كيف يمكن تعدين عملة لايتكوين LTC؟

أولا وقبل كل شيء، إذا كنت مهتما فقط بإمتلاك اللايت كوين، فيمكن أن تشتريه مباشرة من منصات التداول مثل: بينانس، Coinbase…

افضل منصة لتداول البيتكوين والعلات الرقمية

أما إذا كنت ترغب في تجربة تعدين اللايت كوين، لأنك تعتقد أن لديك الوقت والموارد اللازمة لتحقيق الربح، أو لأنك تريد المساعدة في الحفاظ على شبكة اللايت كوين لامركزية، أو بدافع الفضول.

سيقدم لك هذا المقال فكرة واضحة ومبسطة حول أهم المفاهيم الخاصة بكيفية تعدين عملة اللايت كوين LTC.

قبل أن نمر وندخل في صلب الموضوع نعرج أولا ونعرف بالتعدين.

1- ما هو التعدين؟

في بعض العملات الرقمية المشفرة يتم الإعتماد على آلية إثبات العمل أو ما يعرف بالتعدين ومن بين العملات التي تعتمد على هذه الآلية البيتكوين واللايتكوين.

التعدين هو العملية التي يتم من خلالها الحفاظ على شبكات البلوكشين التي يمثل الدفتر الرئيسي الموزع لجميع المعاملات التي تمت على الشبكة.

يتلقى المعدنون بيانات المعاملات التي يبثها مختلف المشاركين في الشبكة منذ العثور على الكتلة الأخيرة، ويقومون بتجميع تلك المعاملات في هياكل تسمى أشجار Merkle، ويعملون على إيجاد تجزئة مقبولة.

الهاش هو نتيجة تشغيل خوارزمية تشفير أحادية الاتجاه على جزء كبير من البيانات.

لن تعرض مجموعة بيانات معينة سوى لتجزئة واحدة، ولكن لا يمكن استخدام التجزئة لإعادة إنشاء البيانات.

بدلا من ذلك، فإن التعدين يخدم غرض ضمان عدم التلاعب بالبيانات بكفاءة.

إذ لا يمكن حتى تغيير  رقم واحد في السلسلة الطويلة من المعاملات، وفي حالة التغيير ستظهر التجزئة مختلفة بشكل لا يمكن التعرف عليه.

نظرا لأن كل كتلة تحتوي على تجزئة الكتلة السابقة، يمكن للشبكة أن تعرف على الفور ما إذا كان شخص ما قد حاول إدخال معاملة زائفة في أي مكان في الدفتر، دون الحاجة إلى تمشيطها بالكامل كل 2.5 دقيقة.

لماذا يجب على المعدنين تشغيل وظائف التجزئة هذه مرارا وتكرارا، إذا كان القيام بذلك مرة واحدة.

أو يمكن القول أن عملية شبه فورية لجهاز كمبيوتر حديث، سيفي بالغرض؟

الجواب والسبب هو أنه من خلال تسخير الكثير من قوة التجزئة، يمكن للمهاجم إنفاق بعض العملات الرقمية، ثم تجميع عدد كبير من المعاملات العشوائي فوقها تلك التي لا تشير إلى إنفاق المهاجم الأصلي.

وبهذه الطريقة يمكنهم إنفاق عملاتهم الرقمية والحصول عليها أيضا، يُعرف هذا بهجوم الإنفاق المزدوج.

من خلال مطالبة الشبكة بتوصيل الملايين أو المليارات من وظائف التجزئة، تولد البلوكشين الكثير من “العمل” بحيث يكون التراجع عنه أو تكديسه مكلفا للغاية.

جدير بالذكر أيضا أن عملية التعدين عملية تنافسية.

إذ أن أول عامل في مجال التعدين يقوم بإنشاء تجزئة أصغر من الهدف الذي حددته الشبكة يجد الكتلة الجديدة، ويتلقى مكافأة الكتلة.

حاليا تعدين اللايت كوين يقدم 12.5 لايتكوين، وأي رسوم معاملات موجودة في الكتلة.

نظرا لعدم وجود طريقة لمعرفة ما الذي سيولد تجزئة أقل من الهدف، تخضع نتائج المعدنين لعاملين:

  • الحظ، وهو خارج عن سيطرتهم.
  • وقوة الحوسبة التي يمكن شراؤها.

لزيادة قوة الحوسبة، طور عمال التعدين معدات متخصصة للقيام بوظائف التجزئة بأسرع ما يمكن.

لقد قاموا بتجميع مجموعات هائلة من هذه الآلات، وجمعوا مواردهم، وركزوا في الأماكن التي تكون فيها الكهرباء رخيصة، وذلك لتحقيق أقصى قدر من الأرباح.

وقد أدت هذه الاتجاهات إلى زيادة مركزية واحتراف التعدين.

2- لماذا تعدين عملة اللايت كوين؟

في أكتوبر 2011، أعلن “تشارلي لي” الذي كان حينها مهندس برمجيات في “قوقل”، عن إنشاء اللايت كوين، وهو نسخة من البيتكوين مع تعديلات تهدف إلى مساعدتها على التوسع بشكل أكثر فعالية.

بعد ما يزيد قليلا عن سبع سنوات، أظهرت العملة المشفرة نوعا من البقاء في السلطة لا تستطيع بدائل البيتكوين المبكرة الأخرى فعله.

سعر اللايت كوين وقت كتابة هذا المقال أقل بقليل من 130 دولار، بانخفاض من أعلى مستوى له عند 420 دولار في ديسمبر 2017.

وفقا لـ “BitInfoCharts”، فإن متوسط ​​رسوم المعاملات بالدولار أقل بكثير (0.25 دولار) من رسوم البيتكوين (11.30 دولار).

بالنسبة لإستخراج الكتل الجديدة فإنه يتم استخراجها كل 2.5 دقيقة، أسرع بأربع مرات من البيتكوين، هذا وتتطلب معاملات اللايت كوين وقتا أقل بكثير للحصول على التأكيدات.

بالكاد يمكن أن تدعي اللايت كوين أنها طورت الطريقة الأسرع في التحويلات المالية ومنافسة مثلا شركة “فيزا” لكنها في الحقيقة وبدلا من ذلك ابتكرت الفضة مقابل الذهب (الذهب هو البيتكوين).

3. أجهزة التعدين:

اللايت كوين مثله مثل البيتكوين تطور أمر تعدينه من مجرد استخدام وحدة معالجة مركزية للكمبيوتر (CPU) ليتطوير ويصبح تعدينه بواسطة بطاقات الشاشة وأجهزة ASIC.

لكن آلية التعدين التي في البيتكوين تختلف عن التي في اللايت كوين، حيث أن “شارلي لي” أعتمد على “scrypt” بدلا من استخدام وظيفة “SHA-256” في البيتكوين.

أوضح “شارلي” أن السبب هو استخدام Scrypt يسمح للشخص بتعدين الليتكوين أثناء تعدين البيتكوين أيضا، مما يعني أن اللايت كوين لن تتنافس مع البيتكوين، لكن تغير الكثير منذ ذلك الحين، ولم يعد تعدين الليتكوين مربحا بدون معدات متخصصة.

في الأيام الأولى، كان من الممكن تعدين حتى عملة البيتكوين باستخدام وحدة المعالجة المركزية.

بحلول عام 2011، تصاعدت المنافسة، وكانت الطريقة الوحيدة لتعدين البيتكوين بشكل مربح هي استخدام وحدة معالجة الرسومات (GPU).

باختياره “Scrypt” سمح “لي” بتعدين اللايت كوين على وحدات المعالجة المركزية، لكن ذلك لم يدم طويلا أيضا.

وسرعان ما تم استخدام وحدات معالجة الرسومات لتعدين اللايت كوين أيضا.

ثم تم تطوير الدوائر المتكاملة الخاصة بالتطبيقات (ASIC) لتشغيل SHA-256، وابتعد عمال تعدين البيتكوين عن وحدات معالجة الرسومات.

صرح “لي” في مارس 2017 أن هذا الانتقال يفسر جزئيا نجاح ما قام بتطويره، وأخبر قائلا:

لقد كان اللايت كوين محظوظا حيث عندما انتقل تعدين البيتكوين من وحدات معالجة الرسوميات إلى ASIC، كانت جميع وحدات معالجة رسومات البيتكوين تبحث عن عملة رقمية لتعدينها، وحدث أن اللايت كوين قد انتقل للتو من وحدة المعالجة المركزية إلى GPU في ذلك الوقت.

مع ذلك، سرعان ما تم تطوير ASICs لـ Scrypt، واليوم سيكون من الصعب إن لم يكن من المستحيل جني الأرباح باستخدام أي شيء عدا ASIC.

يعد Antminer L3  الخاص بـ Bitmain أحد أشهر أجهزة ASIC لتعدين اللايت كوين.

يمكن استخدام Scrypt ASICs لتعدين العملات الرقمية الأخرى بناء على نفس الخوارزمية، أي أنه يمكن اختيار العملة الأكثر ربحية لتعدينها بناء على السعر النسبي والصعوبة (معلمة تحددها الشبكة للتأكد من تعدين كتلة جديدة كل 2.5 دقيقة في المتوسط ​، بغض النظر عن إجمالي قوة التجزئة).

طالما أنك تدرك أنك لن تكسب المال بدون استعمال الأجهزة المخصصة لذلك، فقد يكون لديك أسبابك للتعدين باستخدام وحدة المعالجة المركزية أو وحدة معالجة الرسومات، إذ يمكن التجربة والتعرف على العملية، وللتعرف على المفردات والمفاهيم، وتجنب إنفاق آلاف الدولارات في السعي الذي تكتشف أنه لا يثير اهتمامك.

وإذا كنت من أصحاب دعاة اللامركزية، فإن تقديم قطعة صغيرة من قوة التجزئة للشبكة هو وسيلة لتقليل مركزيتها.

في هذا الصدد يقول “لي”:

يعد التعدين المركزي أمرا سيئا للغاية بالنسبة لعملة البيتكوين واللايت كوين، لأنه من المفترض أن يكون التعدين مجهول الهوية.

حيث لا تعرف من هم عمال التعدين، حيث أنهم جميعا يتصرفون بشكل فردي لكسب المال،

وهذا يجعل العملة آمنة.

من ناحية أخرى، لن تؤثر قوة التجزئة التي يتمتع بها جهاز الكمبيوتر المحمول على حصة سوق عمال التعدين الكبار، ومن المحتمل أن تتسبب في تآكل الأجهزة فقط.

4. برامج التعدين:

إذا كنت تقوم بتعدين باستعمال أجهزة ASIC، فمن المحتمل أن تكون أجهزتك مثبتة مسبقا ببرنامج التعدين.

إذا كنت تقوم بالتعدين على وحدة المعالجة المركزية أو GPU، فستحتاج إلى اختيار البرنامج الخاص بك، مع مراعاة الأمان.

يمكن أن تحتوي حزم البرامج على برامج ضارة.

يجب عليك أيضا الانتباه إلى السلوكيات المخادعة الأخرى، إن لم تكن ضارة تماما.

من السهل بما يكفي أن تجد نفسك تقوم بالتعدين عن طريق الخطأ نيابة عن مطور البرنامج لأن نظامهم يقوم بتهيئة البرنامج على الوضع الافتراضي.

لا تتوفر دائما إصدارات واجهة المستخدم الرسومية من برامج التعدين، لذا قد تضطر إلى استخدام سطر الأوامر.

يجب أن يشرح موفر البرنامج والمجموعة الخاصة بك الخطوات اللازمة.

لا تتبع تعليمات من مصادر لا تثق بها.

من السهل إحداث فوضى في نظامك باستخدام سطر الأوامر، وخداع غير المتمرسين والمطلعين على المجال.

5- ماهو الأفضل التعدين الفردي أو الجماعي؟

بمجرد أن تحدد المعدات التي ستستخدمها في التعدين، عليك أن تقرر كيفية التعدين:

منفردا أو في مجموعة.

التعدين لوحدك، يعني أنك تخاطر بالبقاء لفترات طويلة من الوقت دون العثور على كتلة، وإن كنت محظوظ وعدنت كتلة كاملة فيمكنك الاحتفاظ بالمكافأة كاملة لنفسك والمقدرة بـ 12.5 لايت كوين، بالإضافة إلى الرسوم الكاملة.

لكي نكون واضحين، لا توجد هذه المقايضة إلا إذا كان لديك الكثير من قوة التجزئة (أجهزة ASICs).

إذا كنت تقوم بالتعدين الفردي باستخدام بطاقة الشاشة GPU أو وحدة المعالجة المركزية، فلن يكون لديك أي فرصة لربح أي لايتكوين.

لا يزال تعدين المجموعات، الذي يجمع فيه عدد كبير من المعدنين ويوزعون العائدات وفقا لقوة التجزئة المساهمة، خاضعا للتقلبات.

قد تجد  مجموعة التعدين الخاص بك ثلاث كتل من أصل 10، ثم ينتظر 200 كتلة للعثور على كتلة أخرى.

ومع ذلك، فمن شبه المؤكد أن أرباحك ستكون أكثر ثباتا مع المجموعة، إذ يتم توزيع المكاسب بشكل دوري.

نقطة أخرى وجب النظر إليها في التعدين الجماعي هي الأمن.

تتمتع بعض التجمعات بسمعة ممتازة، لكن البعض الآخر يقع في النطاق  المشكوك فيه وفي عدة أحيان يكون احتيالي.

حتى أكثر المجمواعت كفاءة وحسن نية يمكن أن تقع ضحية للقرصنة.

إذا اخترت الانضمام إلى مجموعة تعدين، فتأكد من البحث في التاريخ ومراجعات العملاء وفريق القيادة.

كما هو الحال مع منصات التداول وغيرها من جهات الوصاية التابعة لجهات خارجية، حاول الاحتفاظ بأقل قدر ممكن من اللايت كوين الخاص بك مع المجموعة، وأنقله بدلا من ذلك إلى الشكل المفضل لديك من المحفظة.

أخيرا، ضع في اعتبارك تركيز المجموعة التي تريد الانضمام إليها.

قد يكون من المغري الانضمام إلى أكبر تجمع لأنه يوفر على الأرجح أكبر فرصة للعثور على الكتل بشكل متكرر وجني الأرباح. إذا وصلت مجموعتك إلى نصف قوة تجزئة الشبكة، فإنها تمثل خطرا على شبكة اللايتكوين نفسها.

من المحتمل ألا يكون لدى المجمع أي حافز لتنفيذ هجوم بنسبة 51٪ بنفسه، وهذا من شأنه أن يقوض الثقة في اللايت كوين ويضر بالسعر  ولكن، كما يشير “لي”:

مع التعدين المركزي، هناك عدد قليل من الأطراف حيث يمكن للحكومات أو الكيانات الخبيثة أن تقترب في الواقع من تلك الأطراف وتجبرهم على فعل شيء سيء للعملة.

6- المحافظ الرقمية لعملة اللايت كوين LTC:

ستحتاج إلى مكان لتخزين اللايت كوين الخاص بك، والمعروف باسم المحفظة الرقمية.

أفضل 5 محافظ تخزين البيتكوين

لديك مجموعة من الخيارات التي تفرض المقايضات من حيث الأمان والراحة.

ربما يكون أفضل توازن هو تنزيل عميل ”Litecoin Core”.

سيستهلك هذا حوالي 15 غيغا بايت من المساحة منذ أن يقوم العميل بتنزيل البلوكشين بالكامل (على عكس الايثيريوم، يمكنك تغيير مكان تخزين هذه الملفات، لذلك من الممكن الاحتفاظ بها على محرك أقراص ثابت خارجي).

النواة “Core” هي أكثر برامج المحفظة شهرة في اللايت كوين، مما يشير إلى أنها آمنة نسبيا.

يمكن استخدامها لإرسال واستقبال اللايت كوين، مما يجعلها مناسبة نسبيا.

طالما يتم مزامنتها مع الشبكة، فإنها تساهم أيضا في الصحة العامة للايت كوين، إذ بتشغيل “العقد الكاملة” (النسخ الكاملة المتزامنة من البلوكشين) يمكن الحفاظ على لا مركزية اللايت كوين، سواء كنت تقوم بالتعدين أم لا.

من ناحية أخرى، إذا كانت الأولوية بالنسبة لك هي الأمان، فمن الأفضل الاحتفاظ باللايت كوين الخاص بك مخزّنا في واحدة أو أكثر من المحافظ الباردة – تلك التي لم يتم توصيلها بالإنترنت مطلقا.

ما هو التخزين البارد للبيتكوين ؟

يقوم الأشخاص الذين يتعاملون مع مبالغ كبيرة من العملات المشفرة أحيانا بإنشاء أزواج مفاتيح على أجهزة كمبيوتر تكون عرضة لعمليات الاختراق كونها بها العديد من الفجوات.

يستخدم الآخرون المحافظ الورقية، ويخزنون مفاتيحهم في شكل مادي كرموز QR أو سلاسل من الأرقام والحروف.

حتى أن البعض يدافع عن “محافظ الدماغ” والتي تقوم على تذكر سلسلة من الكلمات “الأولية” العشوائية التي يمكن استخدامها لإعادة إنشاء مفتاح خاص.

في الطرف الآخر توجد منصات التداول، التي توفر التجربة الأكثر ملاءمة لأصحاب العملات المشفرة عند رغبتهم في عمليات التداول.

من خلال الاحتفاظ باللايت كوين الخاص بك في منصة التداول، يمكنك استبدالها بسرعة بالعملة الورقية.

لكن منصات التداول جيدة من ناحية توفير التداول السريع لكنها أيضا عرضة لعمليات الاختراق، وعلى مدى الفترة الماضية عانت العديد منها من عمليات قرصنة.

7- حساب الربحية:

لحساب ربحية تعدين عملة اللايت كوين التي تقوم بها فيجب أخذ عدة عوامل بعين الاعتبار مثل:

معدل التجزئة، والرسوم التي يتقاضاها مجموعة التعدين الخاص بك في حالة الانضمام إليها، وتكلفة الكهرباء، والتكلفة الأولية للمعدات الخاصة بك، وسعر اللايت كوين وقت القيام بعملية التعدين.

يتوفر عدد من حاسبات ربحية التعدين عبر الإنترنت لمساعدتك في إجراء هذه الحسابات.

CoinWarz أحد الأمثلة على ذلك.

في الختام:

نأمل أن يكون هذا الدليل قد ساعدك في فهم المفاهيم المتضمنة في تعدين عملة اللايت كوين، والقرارات التي سيتعين عليك اتخاذها، وبعض الأساسيات التي يجب أن تؤخذ في الاعتبار قبل اتخاذ أي قرار.

بمجرد أن تبدأ في عملية تعدين اللايت كوين فمن شبه المؤكد أن يكون لديك أسئلة محددة بخصوص مجموعتك، والأجهزة، والبرامج الخاصة بك، ومنصات التداول الخاص بك.

يمكن البحث عن بعض الإجابات التي سبق وتطرقنا لنا على شكل مقالات وأدلة كاملة على موقع الكريبتو 

 اقرأ أيضا:

أهم 10 عملات رقمية مشفرة بعد البيتكوين

كيف يمكن شراء الإيثيريوم بإستخدام بطاقة ائتمان ؟

شارك